certifired_img

Books and Documents

Arabic Section (28 Dec 2013 NewAgeIslam.Com)



It’s Time We Remind Ourselves of Prophets’ Brotherly Bonds With One Another علینا أن نتذکر أخوۃ الأنبياء: المتحدثون في حفل عيد ميلاد المسيح عليه السلام الذي عقدته مؤسسة نيو إيج إسلام

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المرسل الخاص لموقع نيو إيج إسلام

(ترجمه من الإنجليزية:غلام غوث،نيو إيج إسلام)

صورة مراسم قطع الكعكعة

عقدت مؤسسة نيو إيج إسلام "التعليم من أجل السلام" مراسم الاحتفال بعيد ميلاد سيدنا عيسى عليه السلام في مبانيها ، وهذا ما يعد مبادرة اجتماعية وتعليمية لها

قد عقد التعليم من أجل السلام الذي هو مبادرة مؤسسة نيو إيج إسلام في مجال تثقيف وتنوير الأطفال من جميع الطوائف الدينية ، وخصيصا من المدارس ، برنامج الاحتفال بعيد ميلاد سيدنا عيسى عليه السلام في مبانيه في اليوم الخامس من شهر ديسمبر الجاري

السيد والسيدة سلطان شاهين ، رئيس التحرير لموقع نيو إيج إسلام والعالمة الفرنسية السيدة موريل فوتهيرات

وفي هذا الحادث كانت الباحثة الفرنسية السيدة موريل موتهيرات التي مقرها الآن في الهند، الضيفة الرئيسية. تم عقد الاجتماع برئاسة العضو المنتدب للمؤسسة السيد سلطان شاهين، رئيس التحرير لموقع نيو إيج إسلام. وتم دعوة الكاهين لكنيسة مارتوما السيد بانوجي كي ماثيو بحرارة ولكنه لم يتمكن من الحضور بسبب مشاركته في الكنيسة. وعدد كبير من الطلاب والطالبات لمعهد التعليم من أجل السلام الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 18 عاما كانوا يتكونون من الحضور الواسع في الحفل. واستضاف الموظفون لكل من مؤسسة نيو إيج إسلام ومؤسسة التعليم من أجل السلام هذه المناسبة ، وقطعوا الكعكعة ، وأضاؤوا شموع السلام وأعربوا عن الرسائل الشاملة للإسلام حول الانسجام الديني والتضامن الوطني والاندماج الاجتماعي والروابط بين المسلمين و المسيحين والهندوس والسيخ.

تتحدث السيدة موريل موتهيرات في الاحتفال بذكرى عيد ميلاد المسيح عليه السلام من مؤسسة نيو إيج إيج إسلام

وقالت السيدة موريل موتهيرات ، وهي تبدأ الاحتفال بعيد ميلاد المسيح عليه السلام ، إن السلام كان رسالة جماعية جاءت بها جميع الأديان والأنبياء عليهم السلام إلى البشرية. وأضافت أنه " لا دين يسمح باستخدام العنف والتخويف والإكراه والتطرف. وأوضحت للطلاب أنه يؤمن ليس فقط المسيحون بالمسيح عليه السلام ولكن جميع المسلمين أيضا يكرمونه تكريما عاليا ويؤمنون به باعتباره نبيا عليه السلام. ألقت الضوء على حياة المسيح عليه السلام وبعض الحكايات من حياته ، خلصت قائلة إنه يجب أن يكون من الأمر الرئيسي لجميع الأديان وأتباعها أن ينشروا الانسجام بين الأديان من أجل الحفاظ على السلام والنظام في العالم. 

صورة جماعية للاحتفال

وفي خطابه الذي ألقاه السيد غلام رسول ،المشارك الدائم في موقع نيو إيج إسلام خصيصا أمام الطلاب لمعهد مؤسسة التعليم من أجل السلام ، قد روى القصة القصيرة حول مريم المقدسة عليها السلام وفضائل والديها عمران وحنا ولقاؤها الأول مع جبريل عليه السلام الذي جاء إليها ببشارة من الله سبحانه وتعالى. وألقى الضوء على معجزة الولادة للمسيح عليه السلام وأيام طفولته وحياته النبوية. وحول خطابه إلى حوار حيوي وتفاعلي مع الطلاب من جميع الخلفيات الدينية وطرح الأسئلة  وطلب منهم في المنعطفات عما إذا كانوا يعلمون من كان المسيح عليه السلام ، ومريم عليها السلام ، وعمران وحنا وزكريا عليه السلام ويوسف النجار وجبريل عليه السلام وما تسبب في أقوى العلاقات الأخوية بين النبي محمد صلى الله عليه وسلم والنبي المسيح عليه السلام.

ويتحدث السيد غلام رسول دهلوي إلى الطلاب من مؤسسة التعليم من أجل السلام

وقال السيد دهلوي إن النبي محمد والمسيح عليهما السلام قضيا حياتهما كلها من أجل تعزيز السلام والمحبة في العالم. وأشار إلى الروابط بين الأنبياء ونقل أجمل الأحاديث المنسية لإثبات وجهة نظره وهو كما يلي:

 " وحدثنا محمد بن رافع حدثنا عبد الرزاق حدثنا معمر عن همام بن منبه قال هذا ما حدثنا أبو هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر أحاديث منها وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أنا أولى الناس بعيسى ابن مريم في الأولى والآخرة قالوا كيف يا رسول الله قال الأنبياء إخوة من علات وأمهاتهم شتى ودينهم واحد فليس بيننا نبي" (صحيح مسلم، كتاب الفضائل ، باب فضائل عيسى عليه السلام)

 وفي ملاحظاته الختامية ، شدد على أن الإسلام يكرم جميع الأنبياء والمرسلين ويعطيهم نفس الأهمية من حيث رسالتهم الأساسية. وقد ذكر القرآن الكريم سيدنا المسيح عليه السلام 25 مرة  بكل مكرمة واحترام . إن القرآن يدعوه باسم عيسى أو المسيح، وعلامة من الله، و روح الله، وكلمة الله، عبد الله، وابن مريم، ونبي الله والرسول إلی بني إسرائيل.

وأوضح أيضا أن "النبي عليه السلام هو الذي أرسله الله تعالى ولكن ليس مع الشرع والكتاب الخاص إذ أن الرسول هو الذي يأتي إما مع الشرع الخاص أو الكتاب الخاص به. جميع الرسل هم الأنبياء ولكن جميع الأنبياء ليسوا رسلا"

"وكان سيدنا المسيح عليه السلام نبيا ورسولا كليهما وفقا للإسلام. لذلك، نظرا إلى منصبه النبوي العالي جدا في الإسلام، فمن المهم أن كل من المسلمين والمسيحيين يجب أن يعرفوا جيدا كيف يتحدث الإسلام حول المسيح عليه السلام. واختتم أنه سيساعد المسيحيين والمسلمين على حد سواء في تطوير الاحترام المتبادل وتعزيز الروابط الروحية بينهم".

ومن خلال عقد مثل هذه الفعاليات والاحتفالات ، تهدف مؤسسة نيو إيج إسلام ، التعليم من أجل السلام إلى خلق بيئة السلام والانسجام في البلاد وإلى القضاء على التحيز الزاحف والكراهية والموقف العدائي ، ولا سيما من العقول الشابة والحساسة نحو الناس من الطوائف الدينية الأخرى. وعلى الرغم من أنها ليست مهمة سهلة ، تشارك مؤسسة نيو إيج إسلام بنشاط في نشر رسالة الإسلام حول السلام والشمولية.

وتعمل مؤسسة نيو إيج إسلام من خلال الوسائل المختلفة كي تجمع جميع المواضيع من القواسيم المشتركة الدينية وتضييق الفجوات الواسعة بين مختلف الأديان من خلال إزالة سوء الفهم والارتباك. إن نشر الإسلام في العالم المضطرب اليوم هو ، بلا شك، مهمة شاقة ولكن مؤسسة نيو إيج إسلام تجمع جميع مواردها المحدودة معا لتحقيق هذا الهدف إلى أقصى حد ممكن من خلال عدد من المبادرات.

وقال السيد سلطان شاهين رئيس التحرير لموقع نيو إيج إسلام إن هذا الاحتفال بذكرى عيد ميلاد السيد المسيح عليه السلام كان حدثا أنه يتم تخطيط الأحداث المماثلة بمناسبة عيد ميلاد الأنبياء السابقين الآخرين. وهو يعتزم أيضا أنه يجمع القادة الروحانيين من مجتمع أهل الكتاب معا بمناسبة الذكرى القادمة لعيد ميلاد النبي محمد صلى الله عليه وسلم.  

ومتحدثا إلى الموظفين والأنصار لموقع نيو إيج إسلام ، أشار السيد شاهين إلى أنه علينا تقديم الإسلام بوصفه دينا شاملا. بطبيعة الحال ، لا دين يعلم تعليم الكراهية للآخرين أو التفرد أو التفوق ولكن أيضا لا دين آخر غير الإسلام يطلب أتباعه بوضوح و مرارا وتكرارا وبشدة أن يكونوا شاملين ويعاملوا جميع عشرات الآلاف من أنبياء عليهم السلام الذين أتوا إلى جميع أنحاء العالم مع الاحترام على قدم المساواة، وذالك حسب ما تعلمته – وسأكون مسرورا إذا صححني أحد على شيء خطأ-. وقال إنه يجب أن تكون الشمولية علامتنا الشخصية مثل المساوات الإنسانية الكاملة أمام الله سبحانه وتعالى.

27 ديسمبر 2013

URL for English article:  

http://www.newageislam.com/islam-and-pluralism/new-age-islam-special-correspondent/it’s-time-we-remind-ourselves-of-prophets’-brotherly-bonds-with-one-another--speakers-in-the-christmas-day-ceremony-organised-by-education-for-peace,-a-new-age-islam-foundation-initiative/d/35003

URL for this article:  

http://www.newageislam.com/arabic-section/new-age-islam-special-correspondent/it’s-time-we-remind-ourselves-of-prophets’-brotherly-bonds-with-one-another-علینا-أن-نتذکر-أخوۃ-الأنبياء--المتحدثون-في-حفل-عيد-ميلاد-المسيح-عليه-السلام-الذي-عقدته-مؤسسة-نيو-إيج-إسلام/d/35034

 




TOTAL COMMENTS:-    


Compose Your Comments here:
Name
Email (Not to be published)
Comments
Fill the text
 
Disclaimer: The opinions expressed in the articles and comments are the opinions of the authors and do not necessarily reflect that of NewAgeIslam.com.

Content